كيف يتم بناء الطرق والجسور في روسيا

كيف يتم بناء الطرق والجسور في روسيا

يقول الروس أنفسهم: في روسيا هناك مشكلتان — الحمقى والطرق. معظم مقالات مدونتي تصف الحمقى وبلد الحمقى. أي روسيا وسكانها. على نفس الصفحة يتم جمع المعلومات الأساسية المتعلقة بالجسور والطرق في روسيا, بنائها وإصلاحها.

الأمر يستحق أن تبدأ بحقيقة أن معظم الجسور والطرق الروسية في حالة رهيبة. هكذا وفقا للإحصاءات الرسمية، فقط في عام 2018 انهار حوالي 100 جسر، مما أدى إلى وفاة العديد من الروس. وبسبب سوء نوعية الطرق وظروف صيانتها الغير لائقة في روسيا كل عام يموت الآلاف من الناس.

تشمل الأسباب الرئيسية لسوء حالة الجسور والطرق ما يلي:

  1. مستوى عال من الفساد
  2. استخدام مواد ذات نوعية رديئة
  3. عدم وجود الظروف اللازمة لصيانتها

الفساد

في روسيا يتم توزيع أغلبية عقود البناء على أساس أنواع مختلفة من الرشاوى وبين الشركات المملوكة للمسؤولين (بشكل غير رسمي) وأقاربهم. يمكن الحصول على عقود البناء الصغيرة عن طريق طلب العروض وإعطاء الرشوة، وفي حالات نادرة بدونها، أما بالنسبة للعقود الأكبر والأكثر ربحية، فيتم توزيعها حصريا بين المسؤولين وأقاربهم.

أحد أشهر أنواع الرشوة في روسيا ما يسمى ب «رشوة» (من اللغة الإنجليزية (Kickback , هذا المفهوم هو أن المسؤول عند اختيار مورد السلع أو الخدمات، يختار عرضا معينا ونتيجة لذلك يحصل على مكافأة في شكل مبلغ ثابت أو فائدة من مبلغ المعاملة.

تستفيد أطراف عملية الفساد أيضا من سرقة الأموال المخصصة من قبل الدولة. في مجال البناء يسرقون بكل الوسائل الممكنة، والسرقة تحدث على جميع المستويات. المقاولون يبالغون في التقديرات، والمسؤولون يزيدون من الميزانية بشكل مصطنع بحيث يكون هناك شيء للسرقة. إذا لم يسرق أحد، فإن بناء الطرق سيكلف البلاد أرخص ب 30 — 40 ٪ على الأقل. وبالمناسبة لبناء الجسور فيسرقون أكثر.

وماذا يجب أن يفعل إذا لم يتم انتهاء بناء الطريق بعد، ولكن كل الأموال الممكنة من أجل بناء الطريق محصولة عليها من قبل الشركة المقاولة؟ أو ماذا يجب أن يفعل إذا انتهت لأسباب واضحة الأموال المخصصة للبناء؟ لا بأس! سوف يكون أعلان طلب العروض الجديد، وسيتم إجاد شركة مقاولة جديدة، وستخصص الدولة الأموال الجديدة وفقا للميزانية الجديدة. يمكن تكرار مثل هذا التغيير للشركات المقاولة أثناء بناء نفس الطريق مرارا وتكرارا. ومع ذلك، فإن أية من الشركات, التي لم تكتمل بناء الطريق, لن تعاني من أي ضرر وستستمر في الحصول على عقود البناء، ولكن بالفعل في مواقع البناء الأخرى.

قدمت أدناه ثلاث صور للطريق غير المكتمل في بروسبيكت سويوزني لمدينة سانت بطرسبرغ. عملت أول صورتين في ربيع عام 2018. وعملت الصورة الثالثة في كانون الأول \ ديسمبر عام 2018، في ذلك الوقت تم تغيير العديد من المقاولين, ولقد مرت حوالي أربع سنوات منذ بدء بناء هذا الطريق. في نهاية عام 2018 الطريق, الذي يجب عليه أن يربط شوارع بادايفا وكالانتاي لا تزال غير مكتملة, ولكن تحاول حكومة المدينة تخصيص الأموال الإضافية لاستكمال بناء الطريق.

كيف  يتم بناء الطرق والجسور في روسيا

كيف  يتم بناء الطرق والجسور في روسيا

كيف  يتم بناء الطرق والجسور في روسيا

استخدام مواد ذات نوعية رديئة

استخدام البيتومين ذو الجودة الرديئة هو أحد أسباب الطرق السيئة في روسيا. هذه المواد تتدهور بسرعة كبيرة. في السنوات الأخيرة بدأت روسيا في إنتاج البيتومين العالي الجودة، ولكن حجم الإنتاج لم يتطور بعد، ولا يكفي لبناء الطرق.

بالإضافة إلى نقص إنتاج الكمية اللازمة من البيتومين العالي الجودة، توجد هناك أسباب أخرى لاستخدام مواد ذات نوعية رديئة في بناء الجسور والطرق. أحد الأسباب الرئيسية بسيطة إلى حد ما — يتم سرقة الأموال اللازمة لشراء المواد الضرورية، ويتم استخدام مواد ذات نوعية رديئة. على وجه الخصوص:

  • المواد المستخدمة
  • الرمال من أقرب واد
  • مواد ذات نوعية رديئة تم شراؤها بكميات صغيرة من المال

عدم وجود شروط الصيانة اللازمة

في بعض الأحيان أثناء بناء الطرق والجسور يتم حساب العبء عليها أثناء تشغيلها بشكل سيء. كثير من الطرق الروسية ليست مخصصة لعدد كبير من وسائل النقل وكذلك للشاحنات. وبهذا السبب تتدهور الطرق بسرعة كبيرة وتكون في حالة سيئة.

لإصلاح الطرق هناك حاجة إلى الأموال, التي لا يتم تخصيصها دائما. وحتى عندما يتم تخصيص الأموال اللازمة لإصلاح بعض الطرق والجسور لا أحد يضمن أنه سيتم إنفاقها لهذه الحاجة. وإذا تم بناء الطريق في الأصل بشكل سيئ دون مراعاة ميزات التشغيل، سوف يحتاج إلى الإصلاح في كثير من الأحيان. وستكون الاحتياجات الجديدة والجديدة في تخصيص الأموال من ميزانية المنطقة.

هذا هو بالضبط الوضع في روسيا مع الطرق والجسور.